وطني

3 سنوات حبسا نافذا لدركي محمد عبد الله و6 أشهر موقوفة النفاذ لمحامية من نقابة تيزي وزو

أصدرت ، قبل قليل، الغرفة الجزائية السادسة بمجلس قضاء العاصمة حكم يقضي بتأييد الحكم الابتدائي الصادر عن محكمة الدار البيضاء في حق الدركي الفار محمد عبد الله القاضي بمعاقبته ب3 سنوات حبسا نافذا و6 أشهر موقوفة النفاذ لمحامية من نقابة تيزي وزو في قضية التأثير على الأحكام القضائية .

القضية تم برمجتها بناءا على استئناف سجله المتهم محمد عبد الله وكذا المحامية ضد الأحكام الصادرة عن محكمة، القطب السيبرياني في الدار البيضاء التي قضت بمعاقبة محمد عبد الله ب 3 سنوات حبسا نافذا و6 أشهر موقوفة النفاذ للمحامية.

المتهمان تم متابعتهما بجنح تتعلق بالتأثيرعلى الأحكام القضائية، المساس بالسلطة، عرض صور على أنظار الجمهور، القذف، اهانة قاضي أثناء تأدية مهامه.

محمد عبد الله سبق وأن اعترف من أولي وهلة على أنه قذف في شرف المحاميتين الضحيتين، في قضية الحال وطالب العفو من ضحيتين وقال أنه أخطأ في هذا وعبر عن ندمه، محمد عبد الله الح بشدة في طلب السماح من ضحيتين وعبر عن استعداده للعقاب بشان واقعة القذف.

محمد عبد الله سجل بث مباشر طعن من خلاله في شرف المحاميتين واتهمهما بعلاقات غير سوية وقت سابق.

الدركي محمد عبد الله قال أن باقي التهم كانت نيته البلاغ عن الفساد لا غير وصرح أن مصدر المعلومات هو شخص مجهول راسله عبر بريد صفحته اخبره انه قريب شخص توفى والجاني استفاد من البراءة وسلمه قرار غرفة الاتهام.

الدركي محمدعبدالله أنكر بشدة معرفته للمحامية “ب. ك” المتهمة في قضية الحال.

فاتح.غماتي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى