حدث اليوم

تأجيل النظر في قضية مجمع بن اعمر إلى 23 مارس

قام القطب الجزائي المتخصص في الجرائم المالية والإقتصادية بمحكمة سيدي أمحمد، اليوم الأربعاء، بتأجيل محاكمة المتابعين في قضية مجمع بن أعمر للصناعات الغذائية إلى 23 مارس الجاري.

ونقلاً عن وكالة الأنباء، فإن قرار التأجيل جاء على خلفية غياب أحد الشهود لأسباب صحية.

ويتعلق الأمر بالوزير الأول الأسبق، عبد المالك سلال، المتواجد بالمستشفى، حسب ما أعلنه رئيس الجلسة.

يذكر أن أزيد من عشرين متهما متابعون في قضية رجل الأعمال اعمر بن اعمر، من بينهم الوزيران الأولان الأسبقان، أحمد أويحيى وعبد المالك سلال، والوزيرالأسبق للفلاحة والتنمية الريفية، رشيد بن عيسى،

بتهم ذات صلة بالفساد أهمها تبديد أموال عمومية، تبييض الأموال، الحصول على مزايا غير مستحقة واستغلال غير شرعي لأراضي فلاحية.

ش.مصطفى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق