حدث اليوم

بوعلام بوغلاف: الحماية المدنية تحتاج السند من الجمعيات الناشطة لا سيما في الكوارث الطبيعية

نوه المدير العام للحماية المدنية بوعلام بوغلاف بمناسبة احتفال اليوم العالمي للحماية المدنية المصادف الفاتح من مارس من كل سنة ان الحماية المدنية تحتاج السند من الجمعيات الناشطة في الميزان لا سيما في الكوارث الطبيعية والحملات التحسيسية لتنوير المواطن.

واكد المدير العام في كلمة ألقاها بالمناسبة ان تسعى الحماية المدنية الجزائرية تكوين اعونها بكل التقنيات الحديثة لمواكبة التطورات العالمية في مجال الإنقاذ. مبرزا أن الحماية المدنية تمكنت من إدارة الكوارث التي مر بها الوطن خاصة الحرائق التي تعرض لها سكان تيزي وزو و انفجارات الغاز. هذا المستوى الذي وصلت له الحماية المدنية اليوم جاء بظل الجهود المتتالية عبر السنوات.

كما تم تكريم عدد من المدراء والمتقاعدين وترقية عدد من الضباط، بالإضافة ترقية الوحدة الجوية الحماية المدنية الجزائرية على هامش عملها خلال حرائق الغابات في الصائفة الماضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق