المحلي

التماس 10سنوات سجنا نافذا للسعيد بوتفليقة وعلي حداد مع حرمانهما من الترشح لمدة 5سنوات ومصادرة محجوزاتهما

التمس، وكيل الجمهورية لدى محكمة القطب المتخصص في الجرائم المالية والإقتصادية بمحكمة سيدي أمحمد اليوم توقيع عقوبة 10سنوات سجنا نافذا مع 300مليون سنتيم غرامة مالية نافذا والحرمان من حق الترشح لمدة 5سنوات مع مصادرة كل المحجوزات، في حق المستشار السابق لرئيس الراحل عبد العزيز بوتفليقة المدعو السعيدبوتفليقة ورجل الأعمال علي حداد.

قضية الحال تتعلق بالتخطيط لفتح قناة تحت اسم قناة الاستمرارية من أجل تمويل الحملة الإنتخابية للعهدة الخامسة لرئيس الراحل عبد العزيز بوتفليقة حيث توبع رجل الأعمال بجنحة التمويل الخفي للحملة الانتخابية فيما توبع المدعو السعيد بوتفليقة بجنح تخص تبيض الأموال والتمويل الخفي للحملة الانتخابية وسوء استغلال الوظيفة والثراء الفاحش.

كشفت محاكمة اليوم مستجدات جديدة على غرار التصريح عن ممتلكات المستشار السابق السعيد بوتفليقة والذي وعندما عرض عليه القاضي قائمة ممتلكاته قال بشأنها أنه يملك شقتين فقط والباقي كله ارث خاص بعائلته، فيما قام علي حداد عبر جهاز السكايب بالتوسل للعدالة من أجل رحمته وعائلته ورفض الإجابة عن أسئلة القاضي بحجة أنه سئم من التحقيقات.

فاتح. غماتي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق