حدث اليوم

وزير الصناعة يشرف على تنصيب لجنة وطنية لمتابعة المشاريع الاستثمارية العالقة

أشرف وزير الصناعة، أحمد زغدار، أمس الأربعاء، على تنصيب لجنة وطنية لمتابعة المشاريع الاستثمارية العالقة، لتكفل برفع القيود على المشاريع الإستثمارية المستكملة ولم تدخل حيز الاستغلال بعد.

حيث وحسب بيان الوزارة، تتكون هذه اللجنة، التي يترأسها وزير الصناعة، من الأمناء العامين للوزارات المكلفة بالداخلية، المالية، الطاقة والمناجم، الفلاحة، السكن، السياحة، الصناعة الصيدلانية، البيئة والموارد المائية.

وتهدف هذه اللجنة، التي تم إنشاؤها بتعليمات من الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان، إلى معالجة حالة الانسداد التي تعرفها بعض الاستثمارات عبر مختلف مناطق الوطن، وذلك طبقا لتوجيهات رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، لإيجاد حلول سريعة لهذا الملف.

وأوضح وزير الصناعة، في هذا الخصوص، بأن هذه اللجنة ستقوم بتسريع معالجة المشاريع التي تم استكمالها ولكنها لم تدخل مرحلة الاستغلال بسبب قيود مرتبطة بنقص تهيئة المناطق الصناعية ومناطق النشاطات، أشغال الربط بشبكات الكهرباء، الغاز والمياه وكذا التأخر المسجل في الحصول على الرخص الإدارية.

وأضاف الوزير، أن هذا الأمر يتعلق بـ 224 مشروعا عالقا تم إحصاؤه من طرف المديريات الولائية للصناعة والوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار في فروع صناعة الأسمدة، أغذية الأنعام، الصناعات النسيجية، إنتاج المفاعلات الطبية، صناعة الأدوية، الصناعات الميكانيكية، صناعة الآلات الفلاحية والمعدات الموجهة للصيد البحري وتربية المائيات.

كما أعلن زغدار، أنه سيتم أيضا تنصيب لجان ولائية مكلفة بمتابعة ورفع القيود التي تعيق دخول المشاريع الاستثمارية حيز الاستغلال مكونة من نفس القطاعات ويترأسها الوالي.

هذا وشدد الوزير،ـعلى أهمية هذه اللجنة في رفع العراقيل المسجلة مشيرا إلى توجيهات الوزير الأول لدراسة، في مرحلة ثانية، باقي المشاريع الاستثمارية التي هي حاليا قيد الإنجاز لتسهيل استكمالها ودخولها حيز الخدمة.

ش.مصطفى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق