الاخبار العاجلةحدث اليوم

مرافق أسامة بن لادن ومدمر ثكنة شرشال أمام جنايات العاصمة

يلقب بي أبي الأسود شارك في الحرب الأفغانية ونفذ عدة مجازر في الجزائر

أحالت،  غرفة  الاتهام  بمجلس  قضاء  العاصمة، مطلع الشهر الحالي، أي قبل بداية الدورة الجنائية، ملفا  قضائيا  يتعلق  بقضية إرهابية  تحمل  عدة تهم  وهي  حمل سلاح ضد  الجزائر، ارتكاب أعمال من شأنها  الاضرار  بالدفاع  الوطني، الاعتداء  بغرض القضاء على  نظام  الحكم، تحريض  المواطنين على حمل  السلاح  ضد  السلطة, المساس  بوحدة  التراب  الوطني قيادة  عصابات  مسلحة صناعة  وحيازة  مواد  متفجرة تهديم بناءات ومنشأت عمومية عن طريق  تلغيمها.

تتعلق القضية  بالمدعو “ق.ر”  المكنى  “أبو  الاسود”، يعد من أخطر  الارهابين  في  العشرية السوادء  وكان قد  شارك في  عدة  حروب  مع   أسامة بن لادن،  حيث  شارك في  حرب  الأفغان  ضد  السوفيات  نهاية الثمانينيات، برفقة بلادن  وكان  يعد  بمثابة الذراع  الأيمن له.

 ومن بعدها  عاد إلى  الجزائر، حيث  انظم  لتنظيم  “الجيا” و نفذ  عدة مجازر  في  محور  ولايتي  عين الدفة  والشلف  تيبازة والمدية.

 وبعد  المصالحة  الوطنية   قام  بتأسييس  كتيبة تسمى كتيبة  الأهوال، وكانت  تضم عدد  كبير من الارهابين الذي  يسيرون  بأوامره،  حيث  قام في  2005  بتلغيم  ثكنة عسكرية في  شرشال  وقد  تم  توقيفه  عقب اشتباكات  مع  الجيش  في  ذات  السنة  في تيبازة.

وجرى توقيفه حيا  بعد  القضاء  على 11فردا  من رفاقه،  ليتم إدانته  في  تاريخ  سابق  بعقوبة المؤبد، بعدما رفض  الادلاء بأي  تصريح  أمام  قاضي محكمة الجنايات.

غير أن  دفاعه  قام  بالطعن  وعاودت القضية الرجوع بعد الطعن  بالنقض  أمام  المحكمة العليا.

فاتح غماتي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق