غير مصنف

ماكرون يهدد بسحب القوات الفرنسية من مالي في حال صعود التيار “الإسلاموي الراديكالي”

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في مقابلة مع صحيفة “لوجورنال دو ديمانش” تم نشرها الأحد، إن باريس ستسحب قواتها من مالي في حال صعود التيار ا “الإسلاموي الراديكالي “، بعدما شهدت انقلابا ثانيا خلال تسعة أشهر.

وقال ماكرون خلال زيارته لرواندا وجنوب أفريقيا، أنه قال للرئيس المالي باه نداو ، الإسلام الراديكالي في مالي مع (وجود) جنود فرنسيين هناك؟ هذا لن يحصل أبدا’ وأنه إذا سارت الأمور في هذا الاتجاه، ستسحب فرنسا قواتها .

كما أضاف الرئيس الفرنسي أنه “مرر رسالة” إلى قادة دول غرب أفريقيا مفادها أنه “لن يبقى إلى جانب بلد لم تعد فيه شرعية ديمقراطية ولا عملية انتقال” سياسي، مذكرا بأنه قال قبل ثلاث سنوات “في عدد من مجالس الدفاع إنه يجب علينا التفكير في الخروج”.

وكانت فرنسا دانت الثلاثاء على غرار الاتحاد الأوروبي، الانقلاب الأخير في مالي معتبرة أنه “غير مقبول” بعد اعتقال الرئيس باه نداو ورئيس الوزراء مختار وان بقرار من رجل البلاد القوي أسيمي غويتا.

وكان ماكرون صرح في قمة دول الساحل الخمس التي عقدت في جانفي الماضي في مدينة بو (جنوب غرب فرنسا)أنه أعد طريق خروج .

وأضاف أنه بقي بناء على طلب الدول لأنه اعتقد أن الخروج كان نقطة تسبب زعزعة للاستقرار.

واف

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق