الثقافي

فرقة “أبا”(ABBA) السويدية تعود إلى الساحة الفنية


في خطوة وصفتها صحيفة “الغارديان” البريطانية بواحدة من أكثر العودة المنتظرة في عالم موسيقى “البوب”،
قال أعضاء فرقة البوب “أبا” السويدية أنهم سيطلقون ألبوما جديد في نوفمبر المقبل، وسيحمل الألبوم الجديد اسم “Voyage”، الذي يستضمن عددا من الأغنيات من بينها أغنية لعيد الميلاد.


وكان أعضاء الفرقة انفصلوا في عام 1982، واعتقد البعض أنهم لن يعودوا ابدا إلى الغناء، لكن أعضاء الفرق فاجأوا الجميع هذه الأيام بالعودة إلى ساحة الغناء.

والعودة إلى الساحة الفنية لن تكون عبر الألبوم فقط، إذ إن هناك حفلات ستنظمها الفرقة الشهيرة، وتكون الانطلاقة من لندن في ماي 2022.


وتتكون فرقة “ABBA”من الموسيقيين: بيني أندرسو وأجنيثا فالتسكوج وآني فريد لينغستاد وبيورن أولفايوس.
وكانت الفرقة تعتبر واحدة من الأنجح في عالم البوب في السبعينيات وبداية الثمانينيات، ورغم أن الفرقة سويدية إلا أن لها أغان بالإنجليزية، حققت شهرة واسعة في دول مثل بريطانيا.


لكن الفرقة تلاشت في مطلع الثمانينات من دون الإعلان رسميا عن ذلك، إثر طلاق عناصر الفرقة، إذ تزوجت الفتاتان فيها من زمليهما في الفرقة، وما لبثوا أن تركوا بعضهم بالطلاق.


وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق