السياسيحدث اليوم

عرض مشروعي قانونين أمام اللجنة القانونية للبرلمان


زغماتي: خطاب الكراهية دخيل على مجتمعنا وسنحاربه

أكد وزير العدل حافظ الأختام بلقاسم زغماتي أن ” الجزائر الجديدة قوامها العدل والإنصاف دون إقصاء” مشيرا إلى أن “الدولة تعمل على القضاء على كل أشكال التمييز العنصري والتصدي لها بصرامة”.

وقال زغماتي خلال عرضه لمشروعي تعديل قانونين اما اللجنة القانونية للبرلمان

 العقويات ومشروع القانون المتعلق بالوقاية من التمييز وخطاب الكراهية أمام اللجنة القانونية بالمجلس الشعبي الوطني إن ” الدستور الجزائري ينص على المساواة بين جميع المواطنين”.

وأشار الوزير إلى أن ” خطاب الكراهية دخيل على مجتمعنا خاصة وأنه أصبح يشكل تهديدا في ظل انتشاره عبر مواقع التواصل الاجتماعي ” مؤكدا أن “محاربته لا تمس بحرية التعبير”.

وفي نفس السياق أعلن زغماتي عن ” إنشاء مرصد وطني للوقاية من التمييز يوضع لدى رئيس الجمهورية كهيئة وطنية لها استقلال مالي وإداري تتولى رصد كل أشكال التمييز وخطاب الكراهية”.

ويتشكل المرصد من كفاءات وطنية ويكون ممثلا من مختلف الهيئات الوطنية على غرار المجلس الأعلى للغة العربية والمجلس الإسلامي الأعلى المحافظة السامية للأمازيغية والمجلس الوطني للأشخاص المعوقين وسلطة ضبط السمعي البصري وممثلي وزارات العدل والداخلية والخارجية والثقافة.

 مالك ر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق