السياسي

عبد القادر بن ڨرينة يدعوا إلى تكييف مهام الجيش مع تدخله خارج البلاد

دعا رئيس حزب حركة البناء الوطني عبد القادر بن ڨرينة، اليوم الأربعاء، إلى تكييف مهام الجيش بالشكل الذي يمكنه من أداء مهامه و التدخل خارج حدود الجزائر بما ينسجم و الشرعية الدولية الدفاع عن المصالح الحيوية للأمة الجزائرية.

جاء ذلك في منشور لبن ڨرينة في صفحته على فيسبوك أين قال “و نحن في الجزائر و مع التحولات الجيوإستراتيجيّة الحادثة الآن في محيطنا و التلغيم و حالة الإحتراب التي حول حدودنا يفرض علينا تكييفا لمهام الجيش بالشكل الذي يُمكِّنُ السليل ( جيشنا الوطني الشعبي ) أن يقوم بتدخلات خارج حدودنا بما ينسجم و الشرعية الدولية للدفاع عن المصالح الحيوية للأمة الجزائرية أو إذا تعرضت المنطقة الحيوية لأمننا القومي لمخاطر أو تهديد محدق ، و كذا في إطار اتفاقات ثنائية مع دول حزامنا الحدودي أو اللصيق به لملاحقة إرهابيين أو عمليات استباقية تهدد أمننا ( مثل الاعتداء على حقل الغاز بتيقنتورين ) و ماعداها من مهام خارج هذا فيحتاج لفتح نقاش معمق مع كل نخب الأمة ، نقاش هادئ و مسؤول  الغرض منه المحافظة على قوى جيشنا و مصالحنا العليا الوطنية”.

قال أيضا المترشح للانتحابلت الرئاسية 12 ديسمبر في ذات المنشور: “إن أي طموح لدولة ما عدى ذلك فإنه سيخضع للإبتزاز و ضغوطات و للإشتراطات في إطار المديونية أو غيرها تدفعه بأن يقوم بحماية مصالح دولة كبرى نيابة عنها أو يقوم بعمليات استنزاف لجيشها نتيجة طموحات غير واقعية أكبر من إمكانياتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق