الاخبار العاجلةالمحليحدث اليوم

سطيف تشيع جنازة ضحيتي انفجار منجم الشعبة الحمراء بعين أزال

شيعت ظهر أمس جنازة الضحيتين “طاع الله العربي” 54 سنة و “غربي فوزي” 37 سنة، اللذان توفيا في الإنفجار الذي وقع صباح أول أمس بأحد أنفاق منجم الزنك بمنطقة الشعبة الحمراء جنوب بلدية عين أزال بسطيف.

وجرت مراسيم تشييع جنازة الضحيتين بمقبرة بن قاس ،وسط جو جنائزي مهيب ،بحضور قوي لسكان مدينة عين أزال الى جانب البعض من عناصر الشرطة و مصالح الدرك الوطني،يذكر أن الحادث الذي أودى بحياة العاملين وقع بسبب انفجار كبسولة المواد المتفجرة التي تستعمل في طبقات الزنك على بعد 1700 متر عن مدخل النفق الرئيسي،كما تسبب الحادث في إصابة العامل “فواز مخلوفي” 38 سنة بجروح نقل على إثرها إلى مستشفى يوسف يعلاوي قبل أن يتم تحويله الى مستشفى سطيف الجامعي أين لا يزال يخضع للعلاج و حسب آخر المعلومات فإن حالته الصحية مستقرة.

تجدر الإشارة إلى أن بلدية عين أزال قد شهدت حادثة مماثلة،منذ 30 سنة،حينما توفي 19 عاملا داخل منجم خرزة يوسف ،بعدما غمرتهم المياه الجوفية و بقيت جثثهم داخل أنفاق المنجم الذي لا يبعد كثيرا عن منجم الشعبة الحمراء،و من غريب الصدف أن الضحية “غربي فوزي” الذين توفي أول أمس قد توفي والده في حادثة منجم خرزة يوسف.

عيسى لصلج

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق