الاقتصادي
أخر الأخبار

زيادات الكهرباء ستمس المستهلكين الكبار وليس الاستهلاك المنزلي

النصوص التنظيمية لقانون المحروقات ستكون جاهزة قبل سبتمبر المقبل, عطار:

 ـ إنتاج سوناطراك تأثر كثيرا جراء الجائحة وعلينا استقطاب شركاء اقوياء 

ـ من بين 50 منطقة صناعية حديثة منطقة واحدة مربوطة بشبكة الكهرباء والغاز

فند  وزير الطاقة، عبد المجيد عطار، رفع تسعيرة الكهرباء الغاز بالنسبة للمستهلكين الصغار، مشيرا إلى أن مصالح  سونلغاز تلقت طلبات 8800 مستثمر للربط بشبكة الكهرباء والغاز، في وقت تنتظر 49 منطقة صناعية الربط الكلي بالشبكة.

وأكد عطار امس أنه لا مجال لرفع أسعار الكهرباء والغاز للاستهلاك المنزلي، مضيفا أن رفع الأسعار سيكون للشركات الكبيرة ذات الاستهلاك الواسع  اذ من غير المعقول ان تدفع شركة كبيرة نفس سعر الكهرباء الذي يدفعه المواطن البسيط.

واعترف المسؤول الاول عن قطاع الطاقة ان  إنتاج مجمع سوناطراك تأثر كثيرا بسبب تداعيات فيروس كورونا و تأخر المجم   كثيرا في تحضير النصوص التنظيمية لقانون المحروقات.

وأضاف وزير الطاقة إنّ النصوص التنظيمية لقانون المحروقات ستكون جاهزة قبل سبتمبر المقبل، و بدون نصوص تنظيمية للقانون لا يمكن تطوير ملف الشراكة مؤكدا على ضرورة  توفير مناخ ملائم لاستقطاب الشركاء الأجانب  مع البحث عن شركاء أقوياء وفعالين لتحقيق النجاعة الطاقوية.

وتطرق وزير الطاقة، الذي نزل امس ضيفا على القناة الإذاعية الثالثة ضمن برنامج ” ضيف التحرير”، إلى التأخر الكبير في ربط المستثمرين بشبكة الكهرباء، معتبرا أن هذا التأخر تعطل في خلق مئات الآلاف من مناصب الشغل.

وفي هذا الصدد كشف وزير الطاقة أنه من بين 50 منطقة صناعية تم استحداثها في السنوات الأخيرة ،لا توجد إلا المنطقة الصناعية بغليزان مربوطة كليا بشبكة الكهرباء والغاز، وهو ما يضيع على سونلغاز- التي تعاني عجزا- مداخيل كبيرة وعلى الجزائر فرص خلق مناصب الشغل .

وبعملية حسابية، أوضح عطار أن كل منطقة صناعية تضم من 20 إلى 40 متعاملا  وكل متعامل بإمكانه خلق بين 50 و200 منصب عمل ، وتصور – يضيف عطار- عدد مناصب الشغل التي يمكن خلقها ، تضاف إلى حوالي 8800 طلب من مستثمرين صغار وحرفيين، على غرار النجارة أو التلحيم ووحدات الانتاج الصغيرة ، تم قبول طلب حوالي 1135 ملف  تم ربط 37 بالمائة منها فيما توجد باقي الطلبات قيد الدراسة أو في مرحلة الربط بشبكة الكهرباء والغاز.

وقال ضيف الثالثة إن مؤسسة سونلغاز تعمل تدريجيا على تجاوز العراقيل والاستجابة لكل هذه الطلبات التي تمثل ورشة استعجالية كبرى ولا يمكن الربط بالشبكة في آن واحد، مشيرا أيضا إلى أن أكثر من 8400 محيط فلاحي بحاجة إلى الربط بالكهرباء والغاز، 2400 منهم تقدموا بطلبات إلى مؤسسة سونلغاز تم التكفل بـ 66 بالمائة منها، سواء بالربط أو في مرحلة الانجاز، مؤكدا أن هذا يعد أولوية في برنامج رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، الذي شدد على ضرورة الاستجابة لهذه الطلبات التي من شأنها خلق الثروة .

لمياء .ح 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق