الدولي
أخر الأخبار

رئيس الوزراء التونسي يجري تعديلا وزاريا

فيما تطالب أحزاب ممثلة في البرلمان بسحب الثقة من رئيسه الغنوشي ر

كشف رئيس الوزراء التونسي إلياس الفخفاخ، إنه سيجري تعديلا وزاريا في الأيام المقبلة “يتناسب مع مصلحة تونس”، وسط خلاف قوي مع حزب النهضة، بينما طالبت “حركة النهضة ذات الأغلبية في البرلمان، ” ببدء مشاورات جديدة لتشكيل حكومة جديدة، بدعوى أن حكومة الفخفاخ فقدت كل مصداقية بسبب شبهات تضارب مصالح رئيسها .

من جهته، انتقد الفخفاخ بشدة “حركة النهضة” وقال في بيان “إن دعوات النهضة تخل بالتضامن الحكومي وهي واصلت في تأسيس مشهد مأزوم وفي التوظيف السياسي لمصلحتها الحزبية”.

ومن المتوقع أن يبعد الفخفاخ وزراء النهضة من الحكومة في التعديل الذي أعلن عنه . ومن المتوقع أن تتفاقم السياسية التي تشهدها تونس، بعدما دعت مجموعة من الأحزاب للاعتصام بالبرلمان مالبة سحب الثقة من رئيسه زعيم النهضة راشد الغنوشي .

وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق