الاقتصادي
أخر الأخبار

خدمات مصرفية إسلامية بالبنوك العمومية لأول مرة في الجزائر

تسع منتجات يطلقها البنك الوطني الجزائري بداية الأسبوع المقبل

    تحصل البنك الوطني الجزائري على الترخيص بطرح تسعة  منتجات جديدة خاصة بالصيرفة الإسلامية رسميا في الجزائر .

وحسبما جاء في البيان الصادر عن بنك الجزائر فقد رخص البنك ابتداء من يوم الخميس للبنك الوطني الجزائري، أول بنك يحصل على ترخيص لتسويق منتجات مصرفية خاصة بالصرافة الإسلامية، بطرح  تسعة (09) منتجات جديدة في السوق.

ويتعلق الأمر، حسب ذات البيان، بحساب الصك الإسلامي، والحساب الجاري الإسلامي وحساب الادخار الإسلامي وحساب الادخار الإسلامي “الشباب” وحساب الاستثمار الإسلامي غير المقيد والمرابحة للعقارية والمرابحة للتجهيز والمرابحة للسيارات والإجارة.

وأشار بنك الجزائر في ختام بيانه إلى أن هذه المنتجات الجديدة، التي سيتم طرحها في الأسواق اعتبارًا من الأسبوع المقبل من شأنها أن تتيح للزبائن الخواص والمتعاملين الاقتصاديين منتجات مصرفية جديدة تكمل مجموعة المنتجات المصرفية التقليدية المسوقة”.

للتذكير كان قد أكد وزير المالية إن بنك بدر والبنك الوطني الجزائري سيكونان الأوائل في التعامل به إبتداء من الشهر المقبل, قائلا “الصيرفة الإسلامية ستعتمد رسميا في المعاملات البنكية الشهر المقبل لأنها جد مهمة كما ستستعين مصالحنا بفتوى قبل الانطلاق في العمل بها”.

ويعول على المالية الإسلامية لاستقطاب السيولة المالية المكتنزة او تلك  المتداولة في السوق الموازية فضلا عن المساهمة في تخفيف الاثار الاقتصادية  لجائحة كورونا في الجزائر من خلال تقديم قروض بدون فوائد لصالح المتعاملين،  حسب السيد بن عبد الرحمان.

من جهة اخرى نوه الوزير أنه يجب على قطاع المالية أن يساهم في تمويل كل المعاملات التي تساهم في النهوض بالاقتصاد الوطني، على غرار تمويل الصناعة والاستثمار والمنتوج الوطني.

وكشف الوزير أن الاستيراد غير المقنن ضيع علينا ثروات وطنية في مختلف ربوع الوطن.

وبخصوص البنوك بالخارج، قال أيمن بن عبد الرحمان أنه ” لا نهدف إلى توفير بنوك جزائرية بالخارج فقط من أجل توفيرها” وأكد أنه سيكون هناك جديد بخصوص البنوك الجزائرية بالخارج قبل نهاية السنة الجارية، معتبرا أن قطاعه سيعمل بكل الطرق لمساعدة ومرافقة المصدريين، بالإضافة الى رقمنة كل المكاتب ومفتشيات الضرائب.

لمياء.ح

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق