حدث اليومصحة

بن بوزيد يكشف عن معدل الإصابة بالملاريا سنة 2020 في الجزائر

كشف وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد الرحمن بن بوزيد، اليوم الأحد، عن تسجيل 2726 إصابة بالملاريا في الجزائر سنة 2020 أكدها المخبر المرجعي الوطني للملاريا.

وقال الوزير بن بوزيد، خلال كلمته بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة الملاريا تحت شعار “القضاء على الملاريا”، أن الرقم يشكل ارتفاعا قياسيا، حيث كان معدل الإصابات في السنوات الأخيرة لا يتجاوز 700 إصابة.

وأشار الوزير، إلى أن الأمر يشكل تهديدا متكررا، مع احتمال عودة ظهورها، بسبب الظروف المناخية في الجنوب، داعيا الجميع العاملين المكلفين بمكافحة الملاريا، إلى الإبقاء على اليقظة لتفادي عودتها.

وبخصوص العلاقة بين ارتفاع الإصابات بالملاريا وبين الجائحة الصحية، أوضح بن بوزيد، أن جائحة كورونا تسببت في تعطيل الخدمات الصحية وتهديد التقدم المحقق في مجال الصحة والتنمية.

ودعا وزير الصحة القائمين على القطاع إلى تعزيز إجراءات الوقاية والمراقبة الوبائية والاستجابة الفورية. وكذا الإبقاء على اليقظة وحشد المزيد من الجهود عبر سرعة التشخيص والعلاج.

وذّكر بن بوزيد أن جهود الجزائر مكنت من القضاء على الملاريا

أعلن وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد الرحمن بن بوزيد، اليوم الأحد، عن تسجيل 2726 إصابة بالملاريا في الجزائر سنة 2020 أكدها المخبر المرجعي الوطني للملاريا.

وقال الوزير بن بوزيد، خلال كلمته بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة الملاريا تحت شعار “القضاء على الملاريا”، أن الرقم يشكل ارتفاعا قياسيا، حيث كان معدل الإصابات في السنوات الأخيرة لا يتجاوز 700 إصابة.

وأشار الوزير، ، إلى أن الأمر يشكل تهديدا متكررا، مع احتمال عودة ظهورها، بسبب الظروف المناخية في الجنوب، داعيا الجميع العاملين المكلفين بمكافحة الملاريا، إلى الإبقاء على اليقظة لتفادي عودتها.

كما ربط الوزير بين ارتفاع الإصابات بالملاريا وبين الجائحة الصحية، موضحا أن الأخيرة تسببت في تعطيل الخدمات الصحية وتهديد التقدم المحقق في مجال الصحة والتنمية.

ودعا وزير الصحة القائمين على القطاع إلى تعزيز إجراءات الوقاية والمراقبة الوبائية والاستجابة الفورية. وكذا الإبقاء على اليقظة وحشد المزيد من الجهود عبر سرعة التشخيص والعلاج.

وقال بن بوزيد، أن جهود الجزائر مكنت من القضاء على الملاريا بشهادة منظمة الصحة العالمية في 2019، بعد عدم تسجيل أي حالة محلية على مدار 5 سنوات متتالية .

هذا وبلغ عدد حالات الإصابة بالملاريا غداة الاستقلال 80 ألف حالة محلية المنشأ قبل أن تتمكن السياسة الصحية من وقف الانتقال المحلي للملاريا، مذكرا بانضمام الجزائر بعد الاستقلال إلى جميع مبادرات منظمة الصحة لمكافحة هذا الداء.

كما حدد بن بوزيد 3 أهداف لمخطط الجزائر الصحي في إطار التنمية المستدامة 2030، يرتكز على الحفاظ على تنفيذ استراتيجية يقظة فعالة تسمح بالتكفل بأي حالة مستوردة بشكل فوري، تنفيذ تدخلات نوعية للوقاية منها ومكافحتها وتعزيز قدرات نظام تقييم وتسيير مخاطر عودة انتشارها.

عبد القادر خ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق