السياسي

بحبوح: نتطلع لدستور توافقي يمثل تطلعات الشعب الجزائري

اتحاد القوى الديمقراطية الاجتماعية يؤكد أن الظرف غير مواتي

قال رئيس حزب اتحاد القوى الديمقراطية الاجتماعية نورالدين بحبوح إن حزبه يتطلع لدستور توافقي يمثل تطلعات الشعب الجزائري وليس السلطة لكنه اعتبر أن الظروف الحالية غير مواتية بسبب الأزمة الاقتصادية والاجتماعية لإثراء ومناقشة مسودة الدستور.

ودعا بحبوح لدى نزوله ضيفا على برنامج “ضيف الصباح” الذي تبثه القناة الأولى الاذاعية الى ضرورة اتخاذ مزيد من اجراءات تهدئة والدخول في حوار قبل الشروع في أي نقاش للوثيقة الدستورية.

واقترح رئيس حزب اتحاد القوى الديمقراطية عرض مسودة الدستور مباشرة للاستفتاء الشعبي معتبرا أن البرلمان الحالي لا يمثل الشعب.

على صعيد آخر، ثمن بحبوح منسوب الحريات الأساسية المتضمن في مواد مسودة الدستور وكذلك الأمر في البند المتعلق بإنشاء الأحزاب السياسية والجمعيات لكنه شدد على ضرورة إعادة هيكلة المجال السياسي لتقوية دور المعارضة.

وفي السياق أعرب بحبوح عن تطلعاته لبناء دستور يكون أفضل من الدساتير السابقة مؤكدا على أهمية استقلالية القضاء دعيا إلى توسيع صلاحيات المحكمة الدستورية.

م ر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق