المجتمعحدث اليوم

المنظمة الوطنية لموظفي مخابر التربية تحتج

نظمت، اليوم الإثنين، المنظمة الوطنية لموظفي مخابر التربية  “O.N.E.L.E” وقفة احتجاجية أمام ملحقة وزارة التربية الوطنية بالعناصر الجزائر العاصمة، عقب الإعلان عن مسودة مشروع القانون الأساسي الخاص بالموظفين المنتمين لأسلاك الخاصة بالتربية الوطنية.

وجاء في بيان لـ”O.N.E.L.E ” تحوز “الفجر” نسخة منه، أنه بعد القراءة المتأنية لمضمون مسودة مشروع القانون الأساسي الخاص بالموظفين المنتمين لأسلاك الخاصة بالتربية الوطنية،

خاصة ما تعلق بسلك موظفي المخابر وهذا من طرف قيادات المنظمة في المكتب الوطني وفي المكاتب الولائية وكل منتسبي المنظمة خاصة وموظفي المخابر عامة،

 بعد لما لمسوه من تذمر واستياء كبيرين لدى القاعدة النضالية ومنتسبي السلك اتجاه مخرجات مسودة المشروع والتي لم ترقى إلى تطلعاتهم كجزء لا يتجزأ من منظومة تربوية وحلقة لا يستغنى عنها في تحصيل المادة العلمية للمتعلم،

 مضيفة بالقول “أننا لقينا إجحافا كبيرا وممنهجا في صياغة القوانين السابقة، مع أن الدستور الجزائري يرتكز على مبدأ المساواة والعدالة الاجتماعية وهذا ما لم نلمسه في توزيع الرتب بحيث ظهر جليا مدى الكيل بمكيالين من طرف الوصاية .

وأوضح البيان، إن المنظمة الوطنية لموظفي مخابر التربية كانت تنظر بإيجابية وتفاؤل لكل اجتماعات اللجنة التقنية المشتركة والتي ساهمت في كل لقاءاتها الماراطونية ولم تتخلف،

 كما تلقت ضمانات وتطمينات بإنصاف سلكنا حتى من السيد وزير التربية الوطنية، لتذهب بعد كل تلك الضمانات أدراج الرياح”.

وأشارت المنظمة الوطنية لموظفي مخابر التربية في ذات البيان، “على امتعاضها واستنكارها الشديد لمثل هذه الممارسات التي كنا نظن أنها قد ولت وانتهت خاصة في ظل جزائر جديدة، التي أكد رئيس الجمهورية على تحقيق مبدأ تكافئ الفرص لإنصاف لكل ذي حق، وضرورة سن قانون أساسي جديد خاص بموظفي قطاع التربية ليصحح الاختلالات السابقة”.

وبعد اجتماع أعضاء المكتب الوطني الطارئ، أكدت المنظمة الوطنية لموظفي مخابر التربية على” رفضها القاطع لتسقيف الترقية لسلك موظفي مخابر التربية، إعادة تصنيف الخاص بسلك موظفي المخابر، ملحق رتبة قاعدية صنف 10، المطالبة بفتح آفاق الترقية باستحداث رتبتين: مخبري مكون ومفتش مخابر التربية للطورين والتي تم اقتراحهما على اللجنة وتمت مراسلة الوزير بخصوصهما”.

إلى جانب ذلك، طالبت المنظمة بـ”تحديد المهام موظفي مخابر التربية بدقة متناهية، تثمين الشهادات) حاملي DEUA –ليسانس ماستر-مهندس (مع فتح مناصب كافية للترقية، الإستفادة من المنح والعلاوات كباقي اسلاك التربية، على غرار منحة الأداء التربوي 40 بدل 30، منحة التوثيق، المنحة البيداغوجية، منحة التأهيل، منحة الخطر 60 بالمائة لخصوصية السلك، وتقليص الحجم الساعي بما يتماشى وخصوصية المهنة وادراجها ضمن المهام الشاقة لما تعود علي الاثر الصحي الذي يتعرض له موظفو المخابر”.

وتحت شعار “عاشت منظمتنا، دام نضالنا، رحم الله شهداء مهنتنا”، دعت المنظمة جميع المناضلين والمناضلات للتجند بكل عزيمة وإخلاص وراء منظمتهم وأن يكونوا على أتم الاستعداد لممارسة حقهم في الاحتجاج وفق آليات ممارسة

الحق النقابي.

إكرام .ق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى