الاخبار العاجلةالدولي

المطالبة بإنقاذ حياة الحقوقية الصحراوية “سلطانة خيا”

طالب الاتحاد العام للعمال الصحراويين بالساقية الحمراء ووادي الذهب، من النقابات الدولية بإنقاذ حياة الناشطة الحقوقية، سلطانة سيد إبراهيم خيا، وفك الحصار على منزل عائلتها، حسبما نقله بيان وكالة الأنباء الصحراوية.


وحسب البيان ذاته، فإن الوضع الذي تعيشه، المناضلة سلطانة خيا، وعائلتها في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية، مقلق فهي محاصرة منذ أكثر من ثلاثمائة يوم في منزلها من قبل قوات الاحتلال المغربية، دون السماح بزيارتها أو مغادرة منزله، وذلك انتقاما من عملها النضالي في الدفاع عن حقوق الإنسان.


وكانت قد بعثت سلطانة خيا، برسالة مستعجلة للعديد من الهيئات الأممية لحقوق الإنسان، حملت فيها كامل المسؤولية عما يمكن أن يترتب عنه من نتائج جراء ما تتعرض له من انتهاكات جسيمة بشكل يومي من طرف سلطات الاحتلال المغربية بمدينة بوجدو المحتلة.


من جهة أخرى حذرت خيا، من تمادي الاحتلال في ممارسته المشينة في ظل غياب مساءلة دولية عن جرائمه بحق الشعب الصحراوي.


فاتن قصار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق