المحلي

المسافرون يحتجون على فوضى تسيير خط الضّاحية الغربية للقطارات

احتج، اليوم الإثنين، المئات من المسافرين عبر شركة النّقل للسكك الحديدية في خطها الرابط بين الجزائر – العفرون عبر الضّاحية الغربية من خلال تقديم شكوى لإدارة المؤسسة مفادها ضرورة تدخّل وزيري النقل والصحة ووقف التّسيب الحاصل من قبل السائقين والواقفين على تسيير الخط من خلال تزويده بعدة قاطرات بدل الاعتماد على عدد محدود، خاصة في أوقات الذروة دون الحديث عن التّأخرات الحاصلة والتّوقف المفاجئ وغير المعلن عنه عند انطلاق الرحلة في محطتي البليدة و بني مراد دون إستكمال الرحلة نحو المحطة النهائية العفرون.

و طالب، ممثل عن عشرات المسافرين “ف .م” بوقف التّلاعبات الحاصلة عبر خط الضّاحية الغربية التي تشهد فوضى “التّسيير” دون علم الإدارة الأم التي لا تعلم ما يقدم على تطبيقه السائقون من خلال التوقف الفجائي في المحطات السالفة الذكر دون إكمال الرحلة  لنهايتها ..

وناشد مسافرو الضاحية الغربية إدارة شركة “السانتياف” وعلى رأسها مدير المؤسسة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية لإيجاد حلول آنية ووقف فوضى التّسيير في الخط الرابط بين العفرون – الجزائر العاصمة وعدد من المطالب الأخرى التي تواجههم بصفة بومية لمدة لا تقل عن 6 أشهر، بالرغم من عشرات الشكاوى المقدمة لتنتهي في الأخير بالتطمينات دون تجسيدها على أرض الواقع.

وأقدم العشرات من المسافرين عبر الشكوى التي تحوز “الفجر” على نسخة منها، على تسجيل العديد من المطالب على غرار تزويد الخط بقاطرات إضافية خاصة أوقات الذروة ناهيك عن تقليل الوقت بين الرحلة والأخرى وهذا لتفادي الازدحام الحاصل في ظل الأزمة الصحية التي تعيشها البلاد بعد ارتفاع محسوس في عدد المصابين بكورونا كوفيد 19، إضافة الى التأخيرات الكثيرة في الرحلات دون إنذار مسبق و هو ما يدفعهم للتأخر عن مناصب عملهم و منازلهم،

مقابل اعتماد عدد قليل للعربات في القطار الواحد وخاصة في أوقات الذروة مما يسبّب اكتظاظ كبير للمسافرين داخل القاطرتين عوض ثلاث قاطرات كما كان معمول به قبل انتشار فيروس كورونا.

ودعا المعنيون مدير الشركة بالتدخل الاستعجالي ووضع حد لفوضى التسيير المعتمدة، خاصة ما تعلقّ بمسالة نقص المعلومات على شبابيك بيع التذاكر ومكاتب المحطات وخاصة عندما يتعلق الأمر بتوقف القطارات أو تأخرها، داعين في السياق ذاته تحرك وزارتي النقل والصحة قبل تفاقم الوضع للأسوأ.

وسام بباسي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق