الاخبار العاجلةالمجتمع

الكلا يحذر: تصحيح الباك جرى في ظروف غير صحية


حمّل مجلس أساتذة الثانويات وزارة التربية الوطنية مسؤولية أي انعكاسات سلبية خلال علمية تصحيح أوراق البكالوريا بسبب عدم توفر الظروف الصحية المناسبة.


وطالب مجلس أساتذة الثانويات الجزائرية في بيان له، السلطات بتوفير كل الوسائل في مراكز تصحيح أوراق البكالوريا التي تضمن الالتزام بالبروتوكول الصحي وجميع الشروط المناسبة لإجراء العملية في ظروف صحية.


وأوضحت النقابة أن الموجة الوبائية الحالية التي تنتشر في الجزائر تتزامن مع عملية تصحيح شهادة البكالوريا دورة جوان 2021 وما تتطلبه من تجمعات وتداول لأوراق الامتحانات، وهو ما يتطلب الحذر.


ودعت النقابة لتوفير كل الوسائل في مراكز التصحيح بشكل يضمن الالتزام بالبروتوكول الصحي لحماية الأساتذة والمؤطرين.
كما شددت على ضرورة الأخذ بعين الاعتبار الظروف الجوية خاصة بالولايات الجنوبية، داعية الأساتذة والمؤطرين للحرص على الالتزام وإلزام مسؤولي مراكز التصحيح بتوفير كل الوسائل الصحية ضمانا لسلامتهم.


ح.ن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق