الاخبار العاجلةالرياضيحدث اليوم

الفاف تصدر بيانا بشأن التظلم المقدم لدى الفيفا

أقدمت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم “الفاف”، اليوم ،على إصدار بيان، فصلت من خلاله الإجراءات التي اتبعتها في قضية مواجهة المنتخب الوطني ونظيره الكاميروني.

وأكدت الفاف في نفس السياق ولو بطريقة ضمنية انتهاء حلم الجزائريين في رؤية منتخبهم ضمن المنتخبات المشاركة في مونديال قطر.

وأوضحت “الفاف”، في بيانها الكيفية التي تعاملت من خلالها مع التظلم التي تقدمت به أمام “الفيفا” بخصوص المباراة الفاصلة التي جمعت الخضر بالأسود الغير المروضة يوم 29 مارس.

كما تطرقت “الفاف” في بيانها إلى جميع الخطوات التي قامت بإتباعها في هذه القضية التي أسالت الكثير من الحبر لدى الصحافة المحلية والعالمية وفي الشارع الرياضي الجزائري.

وأكدت “الفاف” في بيانها أنّها أبلغت الاتحاد الدولي بنتيجة الخبرة التي أجرتها الوكالة المستقلة بشأن المباراة بتاريخ 4 أفريل الماضي.

وجاء في نصّ الخبرة التي أجرتها الوكالة المستقلة، حسب ما ذكره بيان “الفاف” أنه وبعد التقييمات الفنية والعلمية، تبيّن أن حكم مباراة 29 مارس بين الجزائر والكاميرون، كان مشبوها.

وقالت الخبرة إنّ قرارات الحكم كانت منحازة بنسبة 100 بالمائة إلى المنتخب الكاميروني، مشيرة إلى إلغاء ركلة جزاء وهدف مؤكد للمنتخب الوطني الجزائري، مع احتساب هدف غير صحيح للكاميرونيين.

كما أكد بيان “الفاف”، أن لجنة الانضباط التابعة لـ”الفيفا” لم ترفض تظلم “الفاف” كما اُشيع، بل تم تحويله إلى لجنة الحكام. وتلقت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم يوم الجمعة 6 ماي 2022 رسالة بريد إلكتروني من لجنة التحكيم التي لم تستجب للأسف بأي شكل من الأشكال للطلبات المقدمة في ملف الشكوى.

وعلى عكس المعلومات الكاذبة التي تروجها جهات معينة ، فإن هذا البريد الإلكتروني لا يحتوي على عدة صفحات بل ويقل عدد الإجابات والتفسيرات حول النقاط التي أثيرت في الشكوى.

وكانت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم قد أكدت في وقت سابق أنها تلقت رسالة من لجنة التحكيم التابعة للاتحاد الدولي  لكرة القدم (الفيفا) بخصوص التظلم الذي قدمته بخصوص الأحداث المترتبة عن الحكم الغامبي “باكاري غاساما” في المباراة التي جمعت الجزائر والكاميرون في إطار الدور الحاسم من التصفيات الإفريقية المؤهلة  لمونديال قطر 2022,وأن هذه الأحداث قد تم فحصها بعناية من قبل حكام  الفيديو”.

وجاء في رسالة لجنة التحكيم التابعة لـ”الفيفا”:”نتأسف لأنه,وفقا لتقديركم, يمكن أن يكون لقرارات الحكم تأثير سلبي على مجرى المقابلة،لقد لاحظنا جيدًا العناصر التي  تضمنتها رسالتكم ويمكننا بالفعل أن نضمن أن جميع الحوادث التي وقعت أثناء المباراة قد تم فحصها بعناية من قبل حكام الفيديو وفقًا لقوانين اللعبة وبروتوكول “مساعدي الحكم بالفيديو”.وتم نشر رسالة لجنة التحكيم التابعة لـ”الفيفا” على الموقع الرسمي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم.

وبهذا البيان تكون “الفاف” قد أسدلت ستار المسرحية التي نسجها البعض واستغلها للشهرة والصعود على حساب حلم الجزائريين في رؤية الخضر في مونديال قطر 2022.

سليم.ف

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق