المجتمع

العمال المنتهية عقودهم في احتجاج امام وزارة التضامن يوم 23 مارس


ينظم بعد غد الأربعاء، عمال النشاط الاجتماعي المنتهیة عقودهم PID/DAIS وقفة احتجاجية امام وزارة التضامن.

وذلك تنديدا بتماطل الوزارة في ايجاد حل لمشكلتهم والمطالبة بتجديد العقود المنتهیةPID/DAIS و تمدیدها و تحويلها لمدیریة التشغيل.

وجاء في بيان عمال النشاط الاجتماعي المنتهیة عقودهم امس ” نحن فئة عمال النشاط الاجتماعي المنتهیة عقودهم PID/DAIS لا تمثلنا أينقابة أو جمعیة أو منظمة التابعين لوزارة التضامن الوطني و الأسرة و قضايا المرأة، نرفع انشغالاتنا الی الوزير الاول و الرئيس الجمهوريةلإيجاد حلول فوریة و أخذ مطالبنا بعین الاعتبار .

وأضاف البيان “عقودنا ضمن جهاز الإدماج الإجتماعي للشباب لحاملي الشهادات (PID) بموجب المرسوم التنفيذي رقم 08-127 المؤرخفي 30 أفريل 2008 و ضمن جهاز نشاطات الإدماج الإجتماعي (DAIS) بموجب المرسوم التنفيذي رقم 09-305 المؤرخ في 10 سبتمبر2009 المعدل والمتمم بالمرسوم التنفيذي رقم 12-78 المؤرخ في 12 فيفري 2012 التي أقصيت من مرسوم الإدماج رقم 19-336 المؤرخفي 08 ديسمبر 2019 و حسب التعليمة الوزارية المشتركة رقم 25 المؤرخة في 16 ديسمبر 2019 المحددة لكيفية تنفيذها و تقييدها ببندالنشاط الذي لا يتماشى مع عقودنا المنتهية محددة المدة .

و بناء علی ما سبق -يقول المعنيون- و من أجل إرساء مبدأ العدالة الإجتماعية ، ومبدأ تكافؤ الفرص و المساواة بين الافراد في توزيعالمناصب الإدارية حسب المادة 74 من الأمر رقم 06-03 المؤرخ في 15 جويلية 2006 و المادة 66 من دستور ديسمبر 2020 

التي تعتبر العمل حق و واجب، رفع عمال العقود جملة من المطالب تتمثل في  تجديد العقود المنتهیةPID/DAIS و تمدیدها و تحویلها لمدیریةالتشغیل، الإدماج بعد إستيفاء الشروط اللازمة، إلغاء شرط السن المحدد بـ 35 سنة، مساواة الراتب مع باقي فئات الإدماج المهني،وإحتساب سنوات العمل في التقاعد.

حفيظة ن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق