الدوليالسياسيحدث اليوم

الدبلوماسي الجزائري لعمامرة ضمن مجلس إدارة معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام


تم اليوم الخميس تعيين الدبلوماسي الأسبق رمضان لعمامرة في مجلس إدارة معهد ستوكهولم الدولي بالسويد لأبحاث السلام (spiri)، بعد أيام قليلة من استبعاده كمبعوث أممي إلى ليبيا.

تعليقا على تعيينه قال الديبلوماسي الجزائري “يواجه المجتمع الدولي اليوم ، أكثر من أي وقت مضى، التحدي الفكري المتمثل في تعزيز رؤية مشتركة سخية لخطة أمنية إنسانية شاملة، Sipri مستعد ومجهز بشكل جيد للمساهمة في هذا المسعى في الوقت المناسب” كما عبر أيضا سعادته بعد تعيينه في منصبه الجديد قائلا ” يشرفني و يسعدني أن أكون جزءا من هذا الفريق”.

يأتي تعيين رمطان لعمامرة، تكريس دبلوماسي وأكاديمي مع الأنشطة على أساس الطوعي ، خاصة أنه العضو الوحيد في المغرب العربي وأفريقيا والشرق الأوسط من أصل ثمانية، الذي يحسب ضمن مجلس إدارة المنظمة السويدية المرموقة.

للإشارة، معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام (سيبري) هو معهد مستقل مكرس للبحث في الصراعات، والتسلح، ومراقبة الأسلحة، ونزع السلاح، كما يوفر البيانات والتحليلات والتوصيات بناء على المصادر المتاحة لواضعي السياسات والباحثين ووسائل الإعلام والمهتمين من العامة.

ع.خ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق