حدث اليوموطني

الجيش يوقف أربعة عناصر دعم للجماعات الإرهابية ويحجز أزيد من 16 قنطار من الكيف المعالج

نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة من 8 إلى 14 مارس 2023، عديد العمليات التي أسفرت عن نتائج نوعية تعكس مدى الاحترافية العالية واليقظة والاستعداد الدائمين لقواتنا المسلحة في كامل التراب الوطني.

وحسب الحصيلة العملياتية الأسبوعية للجيش الوطني الشعبي التي أوردتها بيان لوزارة الدفاع اليوم الأربعاء،

فإنه وفي إطار مكافحة الإرهاب، سلّم يوم أمس الثلاثاء، الإرهابي المدعو “ملوكي حيب الله” نفسه للسلطات العسكرية ببرج باجي مختار بالناحية العسكرية السادسة.

الإرهابي كان ينشط ضمن الجماعات الإرهابية بمنطقة الساحل منذ سنة 2012، كان بحوزته مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف وكمية من الذخيرة وأغراض أخرى.

وفي نفس السياق، أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي 4 عناصر دعم للجماعات الإرهابية في عمليات منفصلة عبر التراب الوطني.

أما فيما يخص محاربة الجريمة المنظمة، فقد أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن خلال عمليات عبر النواحي العسكرية، 65 تاجر مخدرات وأحبطت محاولات إدخال كميات من المخدرات عبر الحدود مع المغرب،

الكمية المحجوزة قدرت بـ 16 قنطار و48 كيلوغرام من الكيف المعالج، فيما تم ضبط 8,55 كيلوغرام من مادة الكوكايين و36596 قرص مهلوس.

وبكل من تمنراست وبرج باجي مختار وإن ﭭزام وجانت، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي، 124 شخصا وضبطت 21 مركبة و103 مولدات كهربائيا و52 مطرقة ضغط، بالإضافة إلى كميات من المتفجرات ومعدات تفجير وتجهيزات أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب،

في حين تم توقيف 24 شخصا آخر وضبط 12 بندقية صيد و39 قنطار من مادة التبغ و30711 وحدة من مختلف المشروبات وكميات من المواد الغذائية الموجهة للتهريب والمضاربة تُقدر بـ76 طن، وهذا خلال عمليات متفرقة عبر التراب الوطني.

 كما أحبط حراس الحدود بالتنسيق مع مصالح الدرك الوطني محاولات تهريب كميات كبيرة من الوقود تُقدر بـ 25063 لتر بكل من سوق أهراس والطارف وتبسة وأدرار وبرج باجي مختار.

من جهة أخرى، أحبط حراس السواحل محاولات هجرة غير شرعية بسواحلنا الوطنية وأنقذوا 68 شخصا كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع، فيما تم توقيف 523 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة عبر التراب الوطني.

ش.مصطفى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى