الدوليالسياسي

الجزائر تجدد موقفها القوي والداعم لقضية الشعب الفلسطيني

اجتماع استثنائي للجنة التنفيذية منظمة التعاون الإسلامي

جددت الجزائر الأربعاء موقفها المبدئي القاضي بالدعم القوي والدائم لقضية الشعب الفلسطيني العادلة ووقوفها جنبا إلى جنب مع الأشقاء الفلسطينيين في هذه الظروف العسيرة.

وأكد كاتب الدولة مكلف بالجالية الوطنية والكفاءات في الخارج رشيد بلادهان في كلمة له أمام الاجتماع الافتراضي الطارئ مفتوح العضوية للجنة التنفيذية على مستوى وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي ” دعم بلاده لنضال الشعب الفلسطيني الشقيق من أجل نيل حقه غير القابل للتصرّف أو التقادم وإبطال كل الإجراءات المجحفة في حقه ومواجهة آلة القمع الإسرائيلية وممارسات الاحتلال التعسفية في القدس الشريف والضفة الغربية وقطاع غزة واستمرار لسياسات الاستيطان وتهويد القدس الشريف”.

وأشار إلى” تمسك الجزائر من جديد بمبادرة السلام العربية والمبنية على مبدأ الانسحاب الكامل من الأراضي العربية المحتلّة مقابل السلام في إطار الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن الدولي لاسيما القرارين رقم 242 و 338″.

 كما دعا” الدول المشاركة في هذا الاجتماع الطارئ على العمل من خلال المنظمات الدولية والاتحادات الجهوية على إدانة التصرفات الجائرة لسلطات الاحتلال الإسرائيلي وإلزامها على اتخاذ موقف صارم وواضح من أجل إرغام سلطات الاحتلال الإسرائيلي على وقف تهديداتها وأعمالها العدوانية ضد الشعب الفلسطيني وإنهاء الحصار الجائر المفروض على الأراضي الفلسطينية والعودة للمفاوضات السلام دون شروط”.

ويعكف المشاركون في هذا الاجتماع على بحث تطور الوضع في فلسطين عقب إعلان سلطات الاحتلال الاسرائيلي عن مشروعها لضم أراضي فلسطينية بموجب مشروع السلام الأمريكي المعروف (بصفقة القرن)”.

وستتوج أشغال هذا الاجتماع مفتوح العضوية للجنة التنفيذية بالمصادقة على لائحة تجدد الدول الأعضاء فيها دعمها للقضية الفلسطينية ورفضها لكل عمل أحادي الطرف يرمي الى المساس بالحق الثابت للشعب الفلسطيني في اقامة دولته المستقلة وذات السيادة وعاصمتها القدس الشريف”.

م ر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق