المحليحدث اليوم

استقرار الحالة الوبائية بمستشفى عين الكبيرة بشمال سطيف

عرفت انخفاضا في عدد الوفيات

عرفت الحالة الوبائية على مستوى مستشفى عين الكبيرة الواقعة بالجهة الشمالية الشرقية لولاية سطيف استقرار في عدد الإصابات وانخفاض في عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا، حيث لم تسجل أية حالة وفاة خلال اليومين الماضين.

وحسب المعلومات التي تحصلنا عليها من مصالح مستشفى عين الكبيرة فإن مصلحة الكوفيد تحصي تواجد 88 حالة بين مؤكدة ومشتبه في اصابتها لا تزال تخضع للعلاج، كما تم تسجيل مغادرة 7 حالات ودخول 9 حالات أخرى، مع العلم أن مستشفى عين الكبيرة يستقبل المرضى من 11 بلدية تقع بالجهة الشمالية الشرقية لولاية سطيف على غرار أولاد عدوان، الدهامشة، عين الكبيرة، عموشة، بني عزيز وعين السبت.

ويبقى مستشفى عين الكبيرة يعاني من نقص في الأكسجين بسبب الاستهلاك الكبير للمرضى لهذه المادة، حيث تتوفر المؤسسة سوى على خزان واحد بسعة 3000 لتر، وهو غير كافي حسب ذات المصالح بالرغم من تنقل الشاحنة المخصصة بنقل وتزويد المستشفيات بمادة الاكسجين يوم على يوم، إلا أن ذلك غير كافي ويتطلب إنجاز خزان ثاني احتياطي لاستغلاله في وقت الضرورة في حالة تعطل الخزان الحالي الوحيد.

 جدير بالذكر أن مستشفيات ولاية سطيف كانت تعاني من نقص كبير من مادة الاكسجين على غرار مستشفى العلمة، حيث تكفل أحد المحسنين بتسديد فاتورة تركيب خزان للأكسجين بقيمة مالية تقدر بـ2 مليار و 250 مليون سنتيم، كما تكفل بعض المحسنين بتركيب خزان للأكسجين بسعة 3000 لتر بمستشفى محمد بوضياف بمدينة عين ولمان بجنوب ولاية سطيف.

عيسى لصلج 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق