الدولي

احتجاجات عارمة عقب زيارة وزير دفاع الكيان الصهيوني للرباط

شهدت شوارع المغرب، سخط واحتجاجات عارمة عقب زيارة وزير دفاع الكيان الصهيوني للرباط.

وكانت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع.

هذا وعبر المحتجون عن غضبهم من هذه الزيارة الى بلادهم ولمخطط التطبيع واعتبروه خيانة.

كما اعتبر المحتجون هذه الزيارة خطوة خطيرة جدًا، خاصة بعد توقيع اتفاقية أمنية وعسكرية بين المغرب والكيان الصهيوني.

واكد المحتجون، ان هذه الاتفاقيات ستجلب العديد من المشاكل للشعب المغربي ومع الدول المجاورة.

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس قد وصل إلى المغرب يوم الثلاثاء، في أول زيارة من نوعها، بهدف تقوية التعاون الأمني بين البلدين بعد نحو عام على تطبيع علاقاتهما، وغادر الرباط يوم الخميس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق