الرياضي

” اتحادات واعضاء ممنوعون من انتخابات الكوا بقوة القانون”

رئيس اللجنة الاولمبية، محمد مريجة للفجر


كشف رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية محمد مريجة، أن الجمعية الانتخابية المقررة السبت القادم، بمقر الهيئة الكائن ببن عكنون، ستعرف حضور الاعضاء المخول لهم قانونا بالتصويت، في حين ستمنع جميع الاتحادات التي تتواجد في وضع غير قانوني او الاعضاء الغير قانونيين.

واوضح مريجة على هامش ندوة صحفية ان القانون سيحترم خلال الجمعية العامة الانتخابية الاستثنائية التي ستجري يوم 12 سبتمبر من أجل انتقاء الرئيس الذي سيكمل العهدة الأولمبية الحالية، حيث تبقى سنة على نهاية الفترة القانونية أي بعد إجراء الألعاب الأولمبية بطوكيو 2021 والتي كانت مقررة السنة الحالية لكنها أجلت بسبب تداعيات جائحة كورونا.

ورفضت اللجنة الاولمبية اعتبار برناوي رئيسا شرعيا للاتحادية الوطنية للمبارزة، مؤكدة أن عودته غير قانونية، رغم ان رؤوف برناوي أكد أنه سيلجأ إلى المحكمة الرياضية الوطنية ثم الدولية في حالة رفض لجنة دراسة ملفات الترشيح الطعن الذي قدمه لدخول التنافس من اجل كرسي رئاسة اللجنة الأولمبية بعد إسقاط ملف ترشحه، معتبرًا ان اللجنة المشرفة على الترشيحات حرمته من حقه الدستوري لأسباب غير مؤسسة حسب وصفه.

وحسب مصادرنا، فان ما لا يقل عن خمسة ممثلي اتحادات من بينهم ثلاثة اعضاء  يترأسون اتحاديات سيغيبون عن الجمعية المقررة السبت القادم، بسبب ما اعتبر وضع غير قانوني لهم.

وستغيب اتحادية المبارزة وجميع ممثليه عن الانتخابات، لانها حسب اللجنة الاولمبية لم تقم بالاجراءات القانونية من اجل ان تكون عضو قانوني في الجمعية العامة للكوا، كما ستغيب اتحادية الغولف، التي تعاني من صراعات كثيرة، كما سيغيب رؤساء ثلاثة اتحادات، من بينهم اتحاديتان اولمبيتان، على أن يعوضهم اشخاض اخرون وفق التفويض.

وستلجا الكوا لمنع دخول هؤلاء مقر اللجنة الاولمبية يوم السبت، ومنع أي تجاوز غير قانوني، على أن تخصص الجمعية للانتخابات فقط، وتجرى في حال بلوغ النصاب القانوني.

ج. ابراهيم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق