المجتمعالمحليحدث اليوم

أخبار الولايات

استلام  03 منشآت فنية لإخراج مناطق الظل من العزلة

23 مليار لربط بني صاف بعين تموشنت طريق شرق غرب

وصلت الأشغال بالمنشآت الفنية المنجزة بمناطق الظّل ببلدية وادي الصباح التابعة اداريا لدائرة عين الأربعاء بولاية عين تموشنت نسب متقدمة و يرتقب أن تسلّم هذه المشاريع مع نهاية الشهر الجاري التي عرفت تأخر بسبب جائحة كورونا و التي مولها صندوق الضمان و التضامن مع الجماعات المحلية قصد فك العزلة عن ساكنة هذه المناطق.

وكشف مدير الأشغال العمومية سعيد سي شعيب أن المنشآت متمثّلة في جسور متواجدة بكل من دوار حميان و دوار الخشايعية و دوار سيدي بلهدان كما كانت تعليمات أحمد مومن والي الولاية من خلال وقوفه على هذه المشاريع الإسراع في الإنجاز لما لها من أهمية على قاطنة المنطقة و التي ترمي بهم إلى العزلة أثناء تساقط الامطار و توقف أبنائهم عن التمدرس.

والجدير بالذّكر، تكفلت بإنجاز الجسور شركة وطنية “سابطا” من أكبر الشركات الوطنية المختصة في تشييد الجسور علما أن بلدية تادمية تم تسليمه مشروعها المتمثل في انجاز جسر و الذي كان يمثل عائقا لدى الأهالي بالإضافة الى جسر بلدية الامير عبدالقادر و ببلدية برقش و في سياق ذي صلة يطالب سكان عين تموشنت بربط مدينة سيدي بلعباس بازدواجية الطريق و عن هذا الموضوع يقول ذات المسؤول ان الوزارة سجلت عملية ممركزة المتمثل في دراسة طريق سيار يربط بني صاف وعين تموشنت و طريق السيار شرق غرب و الدراسة منتهية كلفت خزينة الدولة مبلغ مالي قوامه 22 مليار سنتيم على طول 60 كلم  و تسجيل العملية يبقى من صلاحيات وزارة المالية علما ان حركة المرور بين عين تموشنت و سيدي بلعباس غير آهلة بالمركبات التي تستدعي و تتطلب ازواجية الطريق أما بخصوص الشطر المتبقي من مشروع ازداجية الطريق المؤدي الى وهران عبر الطريق الوطني رقم 108 بين بلديتي عين تموشنت و الكرمة بوهران مرورا بحمام بوحجر فان المشروع استلم على مسافة 20 كلم بين عين تموشنت و حمام بوحجر و بقي 42 كلم التي تربط حمام بوحجر بحدود ولاية وهران (المنطقة الصناعية ) فقد تم الانتهاء من الدراسة و تم مطالبة وزارة المالية بتسجيل العملية و كانت الموافقة المبدئية لتسجيل طر من 42 كلم الا أنه و بسبب الظروف الراهنة لا تزال مديرية الأشغال تنتظر تسجيلها .مديرية الأشغال العمومية استفادت من مبلغ مالي يتراوح بين المليار سنتيم و أكثر بذلك بقليل  لصيانة الاشارات الأفقية و العمومية في اطار عملية ممركزة الى جانب 500 مليون سنتيم الممنوحة من ميزانية الولاية لصيانة هذه الاشارات أو تجديدها سنويا.

صالح

تذبذب في التزود بالماء في 9 بلديات بالمدية 

أعلنت مؤسسة الجزائرية للمياه وحدة المدية في بيان لها عن تذبذب في التزود بالماء الصالح للشرب في 9 بلديات ويتعلق الأمر بالبلديات التالية حناشة – حربيل -ذراع السمار – وزرة  – المدية ،بن شيكاو ، تيزي المهدي ، سي المحجوب و بوعيشون .

هذا وارجع ذات البيان التذبذب في عملية توزيع المياه الصالحة للشرب  ، إلى خلل كهربائي على مستوى الشبكة المموّنة لسد غريب و عليه فان المؤسسة تعلم زبائنها بأن الاشغال جارية حاليا من طرف الفرق التقنية التابعة لمؤسسة سونلغاز لاستئناف عملية الضخ في اقرب الآجال ، كما وضعت مركز للاستقبال الهاتفي العملياتي تحت تصرف المواطنين للرد على انشغالاتهم إضافة إلى مواقع التواصل الاجتماعي صفحة الفايسبوك .

من جهتها سخرت الجزائرية للمياه جميع الامكانيات والوسائل المادية والبشرية لتعزيز آلية التموين عبر الصهاريج لفائدة المؤسسات ذات الأولوية كالمستشفيات و المؤسسات العمومية إلى حين ضمان ديمومة الخدمة بشكل  عادي.

م ب

السّلطات تلتزم بتسليم السكنات الجاهزة نهاية الشهر الجاري 

شرعت مختلف السلطات المحلية بولاية المدية في توزيع السّكنات الجاهزة بمختلف الصيغ على مستحقيها حيث تم  الكشف عن  قوائم  المستفيدين من السكن العمومي الايجاري بكل من بلديتي اولاد معرف جنوبي المدية و مغراوة أقصى شرق المدية الشروع في نشر قوائم المستفيدين جاء على إثر تصريحات والي المدية جهيد موس الذي التزم في الفاتح من شهر نوفمبر المنصرم  بتوزيع كل السكنات الجاهزة قبل نهاية السنة الحالية وهو ما أكده رئيس المجلس الشعبي الولائي فاروق بورقعة قبل يومين بتصريحه عزم السلطات الولائية توزيع كل السكنات الجاهزة 100 بالمائة وعبر كل بلديات الولاية قبل إنقضاء السنة الجارية

هذا ويبقى سكان العديد من بلديات المدية ينتظرون توزيع السكنات الجاهزة على غرار حصة 467 سكن ببلدية بني سليمان و1100 سكن بمدينة البرواقية وحصة 65 سكن ببلدية السدراية هذه الأخيرة كانت محل زيارة ميدانية امس من طرف  رئيس دائرة القلب الكبير ورئيس بلدية سدراية و المصالح التقنية تمهيدا لتوزيعها في القريب العاجل على مستحقيها اين تم تسجيل نسبة تقدم الأشغال 100% بكل من  مشروع 15 سكن و 35 مسكن بينما سجلت نسبة 85 بالمائة نسبة تقدم الأشغال بمشروع 15 مسكن بذات البلدية .

م ب

..وربط 225 مسكن بالغاز الطبيعي بوامري

تخليدا للذكرى 60 لمظاهرات 11ديسمبر 1960 ،وتجسيدا لسياسة الدولة الرامية إلى التكفل الأمثل بسكان مناطق الظل، قام والي المدية جهيد موس امس بمعية رئيس المجلس الشعبي الولائي عبد الله بورقعة على وضع حيز الخدمة الغاز الطبيعي لفائدة 225 مسكن بمناطق الظل التابعة لدائرة وامري ويتعلق الأمر بفرقة الطواهرية ببلدية حربيل اين استفادت 163 عائلة من الغاز الطبيعي  اما بفرقة الخنق ببلدية وامري تم ربط 62 مسكن بالغاز الطبيعي حيث قدرت تكلفة المسكن الواحد بـ 107000 دج لتصل نسبة ايصال الغاز الطبيعي بدائرة وامري95%.

هذا وقد كشف والي الولاية على هامش الاحتفالات بالذكرى 60 لمظاهرات 11 ديسمبر  عن مشاريع تنموية هامة سترى النور بولاية المدية قريبا يتقدمها إيصال الغاز الطبيعي الى 7 بلديات المتبقية .

م ب

ربط 467 عائلة بالغاز الطبيعي بالميلية  بجيجل


أشرف والي ولاية جيجل كلكال رفقة السلطات المحلية بمناسبة الاحتفال بالذكرى 60 المخلدة لمظاهرات11 ديسمبر 1960 ، على مستوى بلدية اولاد يحيى على عملية  تزويد 467 عائلة بمنطقة أولاد علي ببلدية الميلية بالغاز الطبيعي لتصبح نسبة التغطية على مستوى البلدية  59 % ؛ وقد كلف هدا المشروع خزينة الدولة أزيد من 40 مليون دينار جزائري واستفاد منه 2800 نسمة ، بحيث عرفت عملية التدشين فرحة كبيرة لدى سكان الحي الدين أبدوا استحسانا كبيرا سيما مع معاناتهم مع قارورات غاز البوتان التي ودعوها.

ياسين ب

..وانهيار صخري بالطريق الوطني رقم 43 دون تسجيل خسائر

شهد يوم الجمعة الطريق الوطني رقم 43 في شطره الرابط بين بلديتي العوانة وزيامة منصورية (غرب جيجل) انهيارا صخريا تسبب في الغلق الجزئي للطريق لكن دون تسجيل خسائر مادية أو بشرية, حسب ما علم من المديرية المحلية للأشغال العمومية.

وأوضحت ذات المديرية, أن الانهيار الصخري وقع بمنعرجات تازة على مستوى الطريق الوطني رقم 43 بالمدخل الغربي للولاية ولم يتسبب في أي خسائر بشرية أو مادية تذكر باستثناء تحطم الحاجز الاسمنتي الواقي للطريق الذي تم إنجازه مؤخرا.

و أضافت بأن “صخورا من الحجم الكبير سقطت من أعلى الجبال المحاذية والملتصقة بالطريق الوطني رقم 43 وتسببت في غلق جزئي للطريق قبل أن تتدخل مصالح مديرية الأشغال العمومية التي قامت بإزاحة الصخور وعودة حركة المرور لطبيعتها.

وذكر ذات المصدر بأن انهيارا آخرا “أقل حدة” شهدته نفس المنطقة شهر يناير المنصرم إثر الهزة الأرضية التي عرفتها ولاية جيجل آنذاك وتم إعداد خبرة تسمح بوضع مخطط حماية لهذه المنطقة من خلال إزالة جميع الصخور غير الثابتة.

ق م

توزيع 247 ما بين سكن اجتماعي و ريفي بمازونة والقطار بغليزان

 أشرفت والي غليزان كوريبة نجاة الأمين العام للولاية بحضور السلطات المدنية والعسكرية والأسرة الثورية على تسليم المفاتيح للمستفيدين من السكن الاجتماعي الايجاري لفائدة 155 مستفيد ببلدتي مازونة والقطّار بعد إتمام دراسة كل الطّعون على مستوى اللجنة  الولائية كما استفاد بالمناسبة 192 مستفيد من مختلف البلديات من إعانات مالية بخصوص بناءات السكن الريفي. 

بلفضيل لزرق 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق