المحلي
أخر الأخبار

أخبار الولايات

إتلاف 100 هكتار من المساحات الغابية و بساتين للأشجار المثمرة بسطيف

تسبب حريق نشب منذ بمنطقة أقمون ببلدية بوسلام ثم انتشر إلى نواحي مداشر منطقة بني جماتي الواقعة بإقليم بلدية بني شبانة (شمال سطيف) في إتلاف لحد الساعة ما يناهز 100 هكتار من المساحات الغابية و بساتين الأشجار المثمرة حسب ما علم الاثنين من مصالح الحماية المدنية.

و في تصريح لـ “وأج” أوضح المكلف بالإعلام و الاتصال بذات السلك النظامي النقيب أحمد لعمامرة بأن الرياح و موجة الحرارة المرتفعة و الطبيعة الجبلية التي تتميز بها هذا المناطق صعبة المسالك ساعدت في انتشار ألسنة اللهب, مشيرا إلى أن عمليات التدخل لإخماد هذا الحريق و الحراسة قد تواصلت طيلة أمسية الأحد و ليلا على اعتبار أن المنطقة آهلة بالسكان.

و استنادا لذات المصدر, استدعت العملية تجنيد 120 عنصرا للحماية المدنية بمختلف الرتب و 15 شاحنة إطفاء تابعة لوحدات الحماية المدنية لدوائر بوعنداس و بني ورثيلان و بوقاعة (شمال سطيف) مدعمة بالرتل المتنقل الخاص بمكافحة حرائق الغابات لولايتي سطيف و برج بوعريريج إلى جانب إمكانيات مصالح الغابات و البلديات المجاورة.

كما عرفت العملية تدخل 3 طوافات تابعة للمديرية العامة للحماية المدنية من أجل إخماد هذا الحريق حيث كان التزود بالماء انطلاقا من سد تيشيحاف الواقع ببلدية بوحمزة بولاية بجاية المجاورة فضلا عن تجند مئات الاشخاص من أهالي المنطقة حسب ما أوضحه النقيب لعمامرة.

و تتواصل إلى غاية صباح يوم الاثنين عملية إخماد الحريق التي يشرف عليها مدير الحماية المدنية لولاية سطيف بالتنسيق مع رؤساء الوحدات المجندة و الأرتال الخاصة بمكافحة حرائق الغابات.

ق م

غلق 74 محل تجاري مخالف لشروط الوقاية بعين تموشنت

تكثف مديرية الصحة لولاية عين تموشنت من خرجاتها الميدانية التحسيسية للحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد 19 و التي تستهدف فيها المحلات التجارية التي تعرف اقبالا من المواطنين يوميا اين يتم التركيز على التعريف بالإجراءات الوقائية التي باتت اجبارية الى جانب التذكير بالأعراض الاولية لحاملي الفيروس و في السياق تقول الدكتورة قمرة نصيرة انه لابد من الالتزام بالإجراءات الوقائية للحد من انتشار الوباء و لا سيما بعين تموشنت التي وصلت بها عدد الحالات الى 36 و هو ما يستدعي من التجار اخذ موقف صارم و الالتزام بالشّروط الصّحية و الوقائية.

و أكد منسق خلية الازمة مجدوب عمار ان الوضعية صعبة زادها الارتفاع في الحالات الوبائية و القافلة التحسيسية تسير بخطى ثابتة و بدون انقطاع بحيث نهار امس حطت رحالها بأكبر حي على مستوى عاصمة الولاية عين تموشنت المتمثل في حي الزيتون الذي يعرف بكثافة المحلات التجارية و اكتظاظ من قبل المواطنين و الحملة التحسيسية يوزع من خلالها مطويات و كمامات بالإضافة الى التقرب من جميع الفئات من خلال التواصل كما تم برمجت زيارات الى المحلات لتوعية اصحابها بالموازاة مع التطبيق الصارم للقوانين و الذي افرز على الغلق الاداري لـ 74 محل تجاري لعدم الالتزام بالشروط الصحية .

ويقول مجدوب لـ “الفجر” يتوجّب غلق المحل او نصفه و هو نداء للتجار كونهم مسؤولين على تجارتهم و على الاشخاص الذين بتردّدون على محلاتهم و هو ما يستوجب ارتداء الكمامة .

و في سياق ذي صلة، بادرت مديرية الشؤون الدينية الى تنظيم زيارة خاصة للأطباء و مستخدمي الصحة بمصلحة الاستعجالات الدكتور احمد مدغري عرفانا لما يقدمونه من مجهودات من اجل مكافحة جائحة كورونا و التي يقول عنها الائمة انها تتزامن و ايام العشرة من ذي الحجة المباركة و التي انتهت بتكريم رمزي لمن يدخلون الفرحة على من فقد صحته في هذا الوقت الرهيب .الاطباء و مستخدمو الصحة استحسنوا المبادرة لما لها من اثر على رفع معنوياتهم  مطالبين في الوقت ذاته المواطنين الالتزام بالشروط الصحية و ارتداء الكمامات .

40 بيطريا لمرافقة و حملة واسعة لجمع الجلود بالعامرية

سخّرط المصالح الفلاحية لولاية عين تموشنت  تزامنا و عيد الأضحى 40 بيطريا لمراقبة الأضاحي عبر المستثمرات الفلاحية تحسبا لعيد الأضحى المبارك في ظل التدابير الصحية المتخذة قبل انتشار فيروس كورونا لا سيما بعد القرار المتخذ بغلق أسواق الماشية عبر كافة التراب الوطني و بولاية عين تموشنت تم تسخير 40 بيطريا للاشراف عن العملية لضمان المناوبة على مستوى 28 بلدية مع الحرس على اسداء التوصيات بضرورة احترام التباعد الاجتماعي و ارتداء الاقنعة الواقية و مراعاة سلامة الاضاحي من الامراض و هو ما جاء على لسان السيد موساوي سعيد مفتش بيطري رئيسي بالمصالح الفلاحية مضيفا ان البياطرة موجودين على مدار السنة الا ان التكثيف يكون يوم العيد و العمل يبدا فعليا مع الاسبوع الاخير حتى تكون مراقبة نوعية لتفادي الامراض.

و في سياق ذي تيم التحضير ببلدية العامرية لعملية جمع جلود الاضاحي لفائدة مصنع الجلود تفاديا لانتشار الروائح الكريهة و ظهور الاوبئة يقول السيد عبدالحق يعقوب روبة الامين العام لدائرة العامرية مضيفا ان عملية التعقيم تقام يوميا بالتعاون مع بعض المتطوعين لتتواصل بجمع جلود و بقايا الاضاحي يوم العيد .

  صالح

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق